About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الاثنين، 28 يناير، 2013

المرصد الصحراوي للطفل يُندد بإحالة ملف مُعتقلي أكديم إزيك إلى المحكمة العسكرية ويُطالب بمُحاكمتهم محاكمة عادلة أمام القضاء المدني




أعلن المرصد الصحراوي للطفل والمرأة تضامنه اللامشروط مع عائلات المُعتقلين السياسيين الصحراويين على خلفية أحداث أكديم إيزيك، مُطالباً الدولة المغربية بالتسريع بإحالة المجموعة على القضاء المدني وبمحاكمتهم مُحاكمة عادلة، وذلك في بيان صادر عنه توصلتْ جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين بنسخة منه صباح الإثنين الموافق لـ 28 يناير 2013.
كما ناشد المرصد هيئة الأمم المتحدة للضغط على المغرب لاحترام حقوق الإنسان بالصحراء الغربية والتعجيل بتمكين شعبها من حقه في استفتاء حر ونزيه لتقرير مصيره.

وفيما يلي النص الكامل للبيان:

بيـــــــــــان
تترقبُ عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين على خلفية أحداث أكديم إيزيك مُثول أبنائها للمرة الثالثة على التوالي أمام القضاء العسكري بالرباط خلال اليوم الأول من شهر فبراير/ شباط 2013.
ويُتابَعُ هؤلاء المعتقلين السياسيين الصحراويين على خلفية مشاركتهم في تنظيم مخيم الاحتجاج السلمي بمنطقة أكديم إيزيك التي تبعد عن مدينة العيون/ الصحراء الغربية ببضع كيلومترات قبل أن تقوم السلطات المغربية بعد اعتقالهم بإحالتهم على المحكمة العسكرية بتهم ملفقة ومطبوخة آنفاً.
وقد أفاد معتقلي مخيم أكديم إيزيك في شكايات لجمعيات ومنظمات حقوقية محلية ودولية تعرضهم لشتى أنواع التعذيب النفسي والجسدي وأسوء صنوف المعاملة الحاطة من الكرامة الإنسانية أثناء اعتقالهم بالإضافة إلى استمرار إبقائهم رهن الاعتقال الاحتياطي لمدة تجاوزت 25 شهراً مع التأجيل المتكرر لمحاكمتهم، وهو ما يتعارض مع القواعد النموذجية  الدنيا لحماية السجناء.
وإذ يستغل المرصد الصحراوي للطفل والمرأة اقتراب مثول 24 معتقل سياسيا صحراويا أمام المحكمة العسكرية بالرباط، فإنه يُعلن للرأي العام الدولي والوطني ما يلي:
ـ تضامنه اللامشروط مع عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين على خلفية أحداث أكديم إيزيك.
ـ تنديده بإحالة ملف هؤلاء المعتقلين السياسيين إلى المحكمة العسكرية.
ـ مطالبته الدولة المغربية بالتسريع  بإحالتهم إلى القضاء المدني ومحاكمتهم محاكمة عادلة.
ـ مناشدته هيئة الأمم المتحدة باعتبارها أعلى منظمة دولية بالضغط على المغرب لاحترام حقوق الإنسان بالصحراء الغربية والتعجيل بتمكين شعبها من حقه في استفتاء حر ونزيه لتقرير مصيره.

المكتب التنفيذي للمرصد الصحراوي للطفل والمرأة
28 /01/  2013 العيون- الصحراء الغربية