About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الخميس، 2 أكتوبر، 2014

جمعية أولياء المُعتلين والمفقودين الصحراويين تنعي عضوها أحمد بابا العميري

قال تعالى: << كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ >>.
وقال عز وجل: << يا أيتها النفس المُطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي >> صدق الله العظيم.

الاثنين، 29 سبتمبر، 2014

أفابريديسا تعزي عائلة المُعتقل السياسي الصحراوي حسنا الوالي والشعب الصحراوي في وفاته



قال تعالى: << كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ >>.
وقال عز وجل: << يا أيتها النفس المُطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي >> صدق الله العظيم.

وفاة المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان/ المُعتقل السياسي حسنا الوالي في ظروف غامضة



علمتْ جمعية اولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين (AFAPREDESA) بنبأ وفاة المُدافع الصحراوي عن حُقوق الإنسان/ المُعتقل السياسي  حسنا الوالي، وذلك يوم الأحد الموافق لـ 28 سبتمبر 2014، في مستشفى عسكري بمدينة الداخلة المُحتلة.

الخميس، 21 أغسطس، 2014

في الذكرى الخامسة والعشرين لتأسيسها أفابريديسا تندد بسياسة النظام المغربي في قمعه للصحراويين وتطالبه بالاستجابة الفورية لنداءات كافة المنظمات الحقوقية



عبرتْ جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين في بيان لها بمناسبة الذكرى الخامسة والعشرين لتأسيسها عن تنديدها بسياسة النظام المخزني المغربي في قمعه الممنهج للحركات الاحتجاجية السلمية التي يخوضها الصحراويون للتعبير عن مطالبهم المشروعة.
كما طالبت الجمعية في ذات البيان الدولة المغربية بالاستجابة لنداءات كافة المنظمات الحقوقية الصحراوية والدولية ونداءات مئات العائلات الصحراوية للكشف عن مصير كل المفقودين، والإفراج الفوري واللامشروط عن كافة المعتقلين السياسيين في مختلف سجونها.

السبت، 5 يوليو، 2014

سلطات الإحتلال المغربية تعتقل ناشطاً حقوقياً وإعلامياً صحراوياً بمدينة العيون المُحتلة ـ بيان ـ



ناشدتْ جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين (AFAPREDESA) الأمم المتحدة وكافة المنظمات والهيئات الحقوقية الدولية للضغط على الدولة المغربية من أجل إطلاق سراح المُدافع عن حقوق الإنسان والإعلامي الصحراوي محمود الحيسن، الذي تم اعتقاله يوم الجمعة الموافق لـ 04 يوليوز 2014 بمدينة العيون المحتلة.

مُعتقل حق عام صحراوي يشكوا سوء المُعاملة من طرف رئيس المعقل بالسجن المحلي بتيزنيت المغربية ويُحمله المسؤولية في حرمانه من حقه في التطبيب



توصلتْ جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراووين بنسخة من شكاية تقدم بها مُعتقل الحق العام الصحراوي الشريف عيلال، الذي يقضي عقوبته السجنية بالسجن المحلي بتيزنيت المغربية تحت رقم اعتقال 13394، حيث يشتكي فيها من المُعاملة التي وصفها بالمُهينة من إدارة السجن المذكور، وخاصة على يد رئيس المعقل طارق الدكالي، مُحملاً إياهُ ومن خلاله إدارة المؤسسة السجنية كامل المسؤولية في حرمانه من التطبيب واضطراره إلى التخلي عن حصة الكشف الخاصة به.

الجمعة، 13 يونيو، 2014

جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين تعرب عن ترحيبها بتقرير وفد كاطلاني حول الوضع الحقوقي في الصحراء الغربية ـ بيان ـ



رحبتْ جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين (AFAPREDESA)  بتقرير عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية أعده وفد كاطالاني عقب زيارة قام بها إلى المناطق المُحتلة، مُناشدة في بيان لها جميع المؤسسات الإسبانية، لدعم مبادرات الوفد الكاطالاني من أجل السلام وضمان احترم حقوق الإنسان وتقرير مصير الشعب الصحراوي الغير قابل للتصرف.

أفابريديسا تهنئ المُعتقل السياسي الصحراوي البشير بوعمود بمناسبة الإفراج عنه وتدعو المجتمع الدولي إلى الضغط على الحكومة المغربية من أجل الإفراج عن كافة المُعتقلين السياسيين الصحراويين



دعتْ جمعية أولياء المُعتقلين في رسالة تهنئة بمناسبة الإفراج عن المُعتقل السياسي الصحراوي البشير بوعمود المجتمع الدولي للضغط على سلطات الإحتلال المغربية من أجل الكشف عن مصير أزيد من 500 مفقود صحراوي، ومن أجل كذلك إطلاق سراح كافة المُعتقلين السياسيين الصحراويين، واحترام وتطبيق مقتضيات القانون الدولي الإنساني ومعاهدات حقوق الإنسان، وتمكين كافة أفراد الشعب الصحراوي من الحقوق المتضمنة فيها.
كما ذكرت الجمعية بنفس المناسبة بالحالة الصحية للمُعتقل السياسي الصحراوي يحي محمد الحافظ إعزة الذي يخوض إضراباً مفتوحاً عن الطعام، والتي تزداد سوءً يوماً بعد يوم، في ظل تعنت إدارة الإحتلال المغربية لمطالبه المشروعة.

الخميس، 5 يونيو، 2014

أفابريديسا توجه نداءً مُلحا إلى كافة الهيئات الدولية من أجل التدخل العاجل لدى الدولة المغربية لإطلاق سراح يحي محمد الحافظ وتحذر من تداعيات إضرابه عن الطعام على وضعه الصحي

عبرتْ جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين (AFAPREDESA) في بيان لها عن قلقها وخشيتها على صحة المُدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان والمُعتقل السياسي يحي محمد الحافظ إعزة، الذي بلغ يومه الأربعين من إضرابه المفتوح عن الطعام، ووجهت نداءً مُلحاً إلى كافة مُنظمات حقوق الإنسان من أجل التدخل لدى الدولة المغربية من أجل إطلاق سراحه وكافة المُعتقلين السياسيين الصحراويين.

الأربعاء، 28 مايو، 2014

مثول معتقل سياسي صحراوي أمام القضاء المغربي بمدينة العيون المُحتلة



مثل يوم الإثنين الموافق لـ 26 مايو 2014، للمرة الثانية على التوالي المعتقل السياسي الصحراوي محمد بابير أمام قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بمدينة العيون المُحتلة بهدف الاستماع إليه في إطار الاستنطاق التفصيلي بعد أن كان قد خضع للاستنطاق التمهيدي بتاريخ 13 مايو 2014 ، قبل أن يُحال على السجن لكحل بمدينة العيون المحتلة؛ حسبما أكدته مصادر حُقوقية صحراوية من داخل المدينة.

الحكم بخمس سنوات سجناً في حق معتقل سياسي صحراوي




أصدرتْ محكمة الاستئناف بمدينة أكَّادير المغربية يوم الإثنين الموافق لـ 26 مايو 2014، حكماً جائراً ثمثل في خمس سنوات سجناً نافذاً في حق المعتقل السياسي الصحراوي الهيبة مولاي قيْسْ؛ وذلك حيذسبما أفادتْ به مصادر حُقوقية صحراوية من داخل المناطق المُحتلة.

قضاء الإحتلال المغربي يُصدرُ أحكاماً قاسية وجائرة في حق ستة مُعتقلين سياسيين صحراويين تراوحتْ بين 03 و01 سنوات سجناً نافذاً



أصدرتْ هيئة المحكمة بغرفة الجنايات قضاء الدرجة الأولى بمحكمة الاستئناف بمدينة أگادير المغربية يوم الثلاثاء الموافق لـ 27 مايو 2014 أحكاماً قاسية وجائرة في حق 06 معتقلين سياسيين صحراويين تراوحتْ ما بين 03 سنوات وسنة واحدة سجناً نافذا، ويتعلق الأمر ـ حسبما نقله تجمع المُدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان (Codesa) ـ بكل من: 

الأحد، 25 مايو، 2014

قضاء الإحتلال المغربي يُصدر حُكماً جائراً في حق مُعتقل سياسي صحراوي تمثل في أربع سنوات سجناً نافذاً



أصدرتْ غرفة الجنايات قضاء الدرجة الأولى بمحكمة الإستئناف بمدينة أغادير المغرببية يوم الجمعة الموافق لـ 23 مايو 2014، حُكماً قاسياً وجائراً في حق المعتقل السياسي الصحراوي عبد الله بُوكيوضْ، تمثل في أربع (04) سنوات سجناً نافذاً، وذلك حسبما أفادتْ به مصادر حُقوقية صحراوية من داخل المناطق المُحتلة.

الجمعة، 23 مايو، 2014

جدة المُعتقل السياسي الصحراوي حسن الدّاه في ذمة الله ـ تعزية ـ

(صورة من مراسيم دفن الفقيدة)
قال تعالى: << كل نفس ذائقـة الموت >>.
وقال عز وجل: << يا أيتها النفس المُطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي >> صدق الله العظيم.
ببالغ الحزن والأسى، وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تلقتْ جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين (AFAPREDESA) نبأ وفاة جدة المعتقل السياسي الصحراوي حسن الداه/ عضو مجموعة مُعتقلي أكديم إيزيك، الأم سلم لفقير أمبارك.

الخميس، 15 مايو، 2014

سجين صحراوي بسجن تيزنيت المغربي يضرب عنقه بقضيب حديدي احتجاجاً على تماطل إدراة السجن في الإستجابة لمطالبه


أقدم اليوم الخميس الموافق لـ 15 ماي 2014، سجين صحراوي بسجن تيزنيت المغربي على مُحاولة الإنتحار بإدخال قضيب حديدي في عنقه، إحتجاجاً منه على تماطل إدارة السجن مع مطالبه وكذلك على الأوضاع المُزرية التي يعيشها داخل هذا السجن، ويتعلق الأمر بالسجين محمد بُومهدي، وذلك حسبما توصلتْ به جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين من مصدر موثوق (شاهد عيان) بنفس السجن.